منوعات

أخرجه ضابط سابق في الاستخبارات الأمريكية.. “موصل” أول فيلم باللهجة العراقية على نتفلكس

سيكون الفيلم العراقي موصل، الذي سيُعرض قريباً على شبكة Netflix، أول فيلم عالمي يُنتج باللهجة العراقيّة، وهي الخطوة التي اشترطها كاتب سيناريو الفيلم ماثيو مايكيل كارناهان على المنتجين الأخوين أنتوني وجو روسو، من أجل الموافقة على كتابة الفيلم، وبدورهما وافقا على الفور.

فما قصة فيلم “موصل”، مَن هم أبطاله، ومتى سيتم عرضه؟

تتمحور قصة فيلم موصل حول أحداث مقتبسة عن قصة حقيقية، أبطالها “وحدة خاصة” تابعة لقوات الشرطة العراقية في محافظة نينوى، وتحديداً مركزها في مدينة الموصل، التي تحارب من أجل استعادة المدينة، التي تعد ثاني أكبر مُدن العراق، من براثن تنظيم داعش، الذي سيطر عليها في العام 2014 وأعلنها عاصمةً لخلافته المزعومة.

ويصوِّر الفيلم الذي تدور أحداثه ما بين العام 2016 و2017 مختلف المجموعات العرقية من رجال القبائل “السنّة” والميليشيات الشيعية، ومقاتلين مسيحيين وأكراداً، الذين تكاتفوا جميعاً من أجل قتال داعش.

بعد هزيمة تنظيم داعش وطرده من مدينة الموصل، نشرت صحيفة New Yorker الأمريكية تحقيقاً صحفياً يلخص الأحداث التي جرت خلال المعارك.

لم يكن محررو الصحيفة يتخيلون أنّ ما كتبوه سوف يؤثر كثيراً على الأخوين روسو، اللذين أصرّا على تحويله إلى فيلم سينمائي، ودفع أحدهما إلى البكاء.

وقال الأخوان في تصريحات صحفية سابقة، إنهما يأملان أن يغير الفيلم الصورة السيئة عن العرب، التي لطالما كانت هوليوود تُسهم في ترويجها عنهم.

المميز في الفيلم أنّ مخرجه دانييل غابرييل هو في الأساس ضابط سابق في وكالة الاستخبارات الأمريكية، والذي كان شاهداً على سير المعارك الحقيقية في الموصل.

كما أنّ مشاركة المخرج العراقي محمد الدراجي أعطت الفيلم لمسات فنية زادت من سحر أحداثه.

يذكر أنّ الدراجي هو واحد من أكثر المخرجين العراقيين إبداعاً، وكان قد أخرج الفيلم السينمائي الطويل “أحلام”، الذي عُرض في أكثر من 125 مهرجاناً سينمائياً حول العالم، وحصد أكثر من 22 جائزة، وكان ممثلَ العراق في جوائز الأوسكار والغولدن غلوب في العام 2007.

أمّا إنتاجه فكان من قبل الأخوين البريطانيين أنتوني وجو روسو، اللذين أنتجا سابقاً فيلم المنتقمون “نهاية اللعبة”، الذي حقق إيرادات خيالية قاربت 3 مليارات دولار أمريكي، إضافة إلى 3 أجزاء أخرى من سلسلة “عالم مارفل”.

الفيلم من بطولة العراقيين علي مولا وأنور حسن ومهدي شلخاوي، إضافة إلى مشاركة 5 مصورين عراقيين في إنتاج الفيلم هم: حسين الله، إيهاب عوض، خالد البياتي، الرياض غني، أنس الطائي.

قالت شركة نتفلكس الأمريكية إن موعد عرض فيلم “موصل” على منصتها سيكون في نوفمبر/تشرين الثاني 2020، دون أن تذكر يوماً محدداً.

يذكر أنّ الفيلم بدأ تصويره في نهاية العام 2017 سراً في المغرب لأسباب أمنية، وأصبح جاهزاً للعرض في دور السينما في العام 2019، إذ عُرض لأول مرة في مهرجان كليفلاند السينمائي الدولي لعام 2019.

في حين سيكون عرضه على شبكة Netflix هو الأول على شاشات التلفاز.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى